أخبار ساخنة

المعلوميات، مهنة العصر

المعلوميات، مهنة العصر

المعلوميات، مهنة العصر
المعلوميات، مهنة العصر



لابد و أن الجميع لاحض هيمنة الحواسيب و الهواتف الذكية علی حياة الإنسان، ناذرا عندما تجد شخصا لا يحمل هاتفا ذكيا۔ أصبحت الحواسيب  و الهواتف جزءا لا يتجزأ من حياتنا۔ الحاسوب و الهاتف لديه عدة إستعمالات مثل الترفيه، الدراسة، العمل، التجارة، الأعمال، التواصل۔ لكن في طيات هذه الإستعمالات توجد فرص ووضاٸف و أرباح كثيرة۔ لكن ما هي هذه الوضاٸف؟
يعتبر الحاسوب مصدر رزق للعديد من الناس، فقد حقق بعض الأشخاص ثروة كبيرة منه۔ و السبب هو عدد المستعملين، أكثر من ٣  ملايير شخص يستعمل الإنترنت يوميا۔ هذا العدد الهاٸل من الناس أتاح فرصا كثيرة لمشاريع عدة لتنموا۔ في هذه التدوينة سنتطرق لبعض هذه الفرص۔

التجارة الإلكترونية

وفرت الإنترنت فرصة كبيرة للشركات و التجار للقيام بتجارتهم علی الإنترنت بدلا من الواقع، هذه الفرصة جعلت الوصول إلی الزبناء أمرا سهلا۔ بل و يمكنك أن تقوم بالعمل مع أشخاص في دول جد بعيدة و بالتالي الحصول علی زبناء كثر۔ وهذا وفر فرص شغل لمطوري المواقع فقد أصبح هنالك طلب كبير علی صناعة المتاجر الإلكترونية۔
السوشل ميديا
وفرت السوشل ميديا فرص لمن يريد الشهرة، أو التسويق لشركته، و السبب هو تواجد أناس بأعداد كبيرة جدا۔ إذا كنت تتقن إدارة حسابات و ساٸل التواصل فأنت تملك مهنة العصر۔

التطبيقات

من منا لا يملك هاتفا دكيا، التطبيقات أصبحت جزء من عالمنا سواء كانت لعبة للترفيه أوةتطبيقا لموقع تجارة إلكترونية أو تطبيق ترجمة ۔۔۔ إلخ۔ هنالك الملايين من التطبيقات المتوفرة مجانا و التي تسهل حياتك و تقدم لك خدمات مجانية۔ هذا الأمر وفر فرص شغل كثيرة لمطوري التطبيقات۔

المواقع الإلكترونية

الإنترنت يتضمن ملايين التطبيقات الإلكترونية، هل سبق لك و أن سألت نفسك ما الفاٸدة التي يجنيها أصحاب هذه التطبيقات۔ الجواب أن البعض يجني ملايير الدولارات و البعض الملايين و أخرون الألاف و هنالك من لا بجني شيٸا۔ يوجد نوعان من المواقع، مواقع مجانية و مواقع غير مجانية۔ المواقع الغير مجانية تربح من ما يدفعه ابمستخدم، أما المجانية فأرباحها من الإعلانات۔
حاليا أصبحت كل الشركات تستخدم هذا المجال، سواء في التسويق أو في عملها، لذلك أصبح الطلب علی الأشخاص الذين يتقنون البرمجة،البرمجة الحماية المعلوماتية، التسويق الإلكتروني، أنضمة التشغيل، الشبكات۔

ليست هناك تعليقات